اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.

23 سبتمبر 2017 تحديث : السبت 23 سبتمبر 2017 - 2:09 صباحًا

اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
قاسيطة سيتي
    كما كان متوقعا لدى العديد من ساكنة اتسافت، لم تفتح الثانوية الجديدة أبوابها أمام تلاميذ المنطقة لمتابعة دراستهم، والتي كانت الجهات الوصية تروج لها على أساس أن تبدأ في تقديم خدماتها مع الدخول المدرسي للسنة الجارية.
    تعتبر الثانوية الجديدة لقاسيطة من بين المشاريع المتعثرة بإقليم الدريوش، والتي كان من المقرر أن تنتهي الأشغال بها في يوليوز 2013، لكن ولأسباب مجهولة ودون أي تدخل للجهات الوصية، ومع أننا على مشارف أكتوبر 2017، لا تزال المقاولة الساهرة على مشروع الثانوية الجديدة لم تنته من الأشغال في خرق سافر لكل الالتزامات ودون أي رقيب أو حسيب.
     وتجدر الإشارة إلى أن الساكنة خرجت من أجل تسريع الأشغال في الثانوية الجديدة، وذلك بعدما توقفت بها الأشغال لمدة سنة ونصف، لكن دون جدوى، وكل ذلك أما أنظار السلطات المحلية دون أن تحرك هذه الأخيرة ساكنا لتلزم المقاولة بإتمام الأشغال في آجالها المحددة، حتى تستفيد المنطقة من خدماتها.
     هذا، ولتخفف من الضغط الذي تعاني منه إعدادية قاسيطة(ما يفوق 40 تلميذا بالقسم ودزينة من طلبات الإستعطاف على مكتب إدارة الإعدادية)، والتي يتابع بها تلاميذ السلك الثانوي دراستهم إلى جانب تلاميذ السلك الاعدادي، وذلك منذ سنة 2008 بعد ما خرجت الساكنة مطالبة بإنشاء نواة ثانوية بنفس الاعدادية في أفق إنشاء ثانوية تأهيلية مستقلة.
اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
اتسافت: فتح الثانوية الجديدة في خبر كان.
رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*نص
الاسم*
البريد الالكترونى*
الموقع الإلكتروني
انشاء حساب او تسجيل الدخول
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة قاسيطة سيتي.نت وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.