وداعا امحند …

10 يناير 2017 تحديث : الثلاثاء 10 يناير 2017 - 3:27 صباحًا

وداعا امحند …
قاسيطة سيتي:خاص
    تلقى سكان اتسافت ونواحيها، بكثير الاهتمام والتعاطف ممزوجين بالأسى، خبر وفاة المسمّى قيد حياته محمد قاضي المعروف محليا باسم “امحند “، وقد تناقل رواد الموقع الاجتماعي “الفايسبوك” هذا الخبر بشكل كبير، فور توصّلهم بخبر العثور على الراحل”جثة هامدة” بالقرب من قنطرة قاسيطة في الساعة السادسة من صباح الأحد، قبل أن يتم نقل جثمانه إلى مستشفى الحسني بالناظور لمعرفة أسباب الوفاة.
    وترجح فكرة أن “امحند” الشخصية العجيبة قد قضى جراء البرد القارس وموجات الصقيع، بعدما شوهد في اليوم قبله يجوب شوارع البلدة، وكذا المقاهي لاستعطاف زبناءها “درهما واحدا” من أجل كسرة خبز يأكلها في هامش هذا الوطن.
    والجدير بالذكر، أن “امحند” كان شغوفا بهواية الرسم على “صفحات كراسة صغيرة” يلجأ إليها لترجمة عالمه الذي يكتنفه الكثير من الغموض، كما عرف بارتداءه لنوع خاص من الثياب، تشبه كثيرا زي النخبة الفرنسية منتصف القرن الماضي، بالاضافة إلى ولعه بالساعات اليدوية، وهكذا كانت شخصية امحند الذي عاش في صمت ورحل في صمت.
امحند
الصورة من رسم المرحوم
رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*نص
الاسم*
البريد الالكترونى*
الموقع الإلكتروني
انشاء حساب او تسجيل الدخول
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة قاسيطة سيتي.نت وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.